ياعاقد الحاجبين

Poem By بشارة الخوري

يـاعاقد الـحاجبين على الجبين اللجين
إن كنت تقصد قتلي قـتلتني مـرتين
مـاذا يـريبك مني ومـاهممت بـشين
أصُـفرةٌ في جبيني أم رعشة في اليدين
تَـمر قـفز غزالٍ بين الرصيف وبيني
وما نصبت شباكي ولا أذنت لـعيني
تـبدو كأن لاتراني ومـلء عينك عيني
ومـثل فعلك فعلي ويلي من الأحمقين
مولاي لم تبق مني حـياً سوى رمقين
صبرت حتى براني وجدي وقرب حيني
ستحرم الشعر مني وليس هـذا بهين
أخاف تدعو القوافي عليك في المشرقين

Comments about ياعاقد الحاجبين

There is no comment submitted by members.


5 out of 5
0 total ratings

Other poems of الخوري

إني مت بعدك

عش أنت أني مت بعدك وأطل إلى ماشئت صدك
كانت بقايا للغرام بمهجتي فختمت بعدك

أرق الحسن

يبكي ويضحك لاحزناً ولا فرحا {#spc} كعاشقٍ خطَّ سطراً في الهوى ومحا
من بسمة النجم همس في قصائده {#spc} ومن مخالسة الظّبـي الذي سـنحا

ياجهادا صفق المجد له

ـ يا جهاداً صَفَّقَ المجد له
لبس الغار عليه الأرجوانا

المسلول

حسناء ، أي فتى رأت تصد
قتلى الهوى فيها بلا عدد

Rudyard Kipling

If