يا مليكاً له علي أياد

Poem By عبد الله فكري

يا مليكاً له عليّ أياد صيرتني له مدى العمر عبدا
لو قضيت الزمان فيهن عدّا لم يسعها الزمان سردا وعدا
ولو استوعب القريض مديحي لم أقم بالفروض شكراً وحمدا
كلما نلت نعمة تبعتها منك أخرى واستتبع البدء عودا
نعم ما اقتضى سخاؤك فيها مطل وعد ولا سؤالي ردّا
هنّ علمنني اقتراح الاماني واقتناص الآمال ما شئت صيدا
ولي الآن حاجة إن ينلها منك عطف يصادف النجح قصدا
قد أحاط العلم الشريف بما بي من تنائي الأمين عني بعدا
وسقام عراه من سوء مثوى بلدة أورثته بؤساً وجهداً
ولقد جادلي بوعدك لفظ كانتظام الدر المنضد عقدا
باجتماع للشمل في مصر لازل ت جميع الشمل الكريم المفدّى
وهو وعد جلا الأماني أمامي واراني ما رمت أمراً معدّا
وأرى فرصة الوفاء استجابت لك طوعاً وصدّقت لك وعدا
فأغننى وأوف لازلت للآ مال غيثا وللامانيّ وردا
وتقبل فضلا ضراعة عبد جعل المدح والدعا لك وردا

Comments about يا مليكاً له علي أياد

There is no comment submitted by members.


5 out of 5
0 total ratings

Other poems of فكري

لقد جاء نصر الله

لقد جاء نصر اللَه وانشرح القلب {#spc} لأنّ بفتح القرم هان لنا الصعب
وقد ذلت الاعداء في كل جانب {#spc}وضاق عليهم من فسيح الفضا رحب

كأنما الفحم مابين الرماد

كأنما الفحم ما بين الرماد وقد
أذكت به الريح وهنا ساطع اللهب

وافى سلام من الأحبة

وافى سلام من الأحبه
رعوا به ذمة المحبه

بعزك تختال العلا والمناصب

بعزك تختال العلى والمناصب {#spc}وباسمك تزدان الحلى والمناقب
لك الشيم الغرّاء لا المدح بالغ {#spc} مداها ولا للدم فيهن جانب

بعلي مجدك تفخر العلياء

بعليّ مجدك تفخر العلياء {#spc}وبجود كفك تقتدي الأنواء
وإليك ينتسب الكمال وينتهي{#spc} كرم الخلال وينتمي الكرماء

بشرى بطالع سعد

بشرى بطالع سعد
بالبشر واليمن آتى

Robert Frost

Stopping By Woods On A Snowy Evening