قال عفريت من الجن 2

Poem By هلال الفارع

حبك الجميل
أَنا أُحِبّ صَوْتَكِ الجَميلْ
أَنا بِحاجَةٍ إِلى سَماعِ صَوْتِكِ الجَميل
فَكَيْفَ تَفطِمينَني.. وَلَمْ أَزَلْ مُبْتَدِئًا
تُلَقِّنينَهُ الهَوى.. وَأَبْجَدِيّةَ الهَديلْ؟
أَنا أُحِبّ وَجْهَكِ الجَميلْ
أَنا بِحاجَةٍ إِلى صَباحِ وَجْهِكِ الجميلْ
فَكَيْفَ تُبْعِدِينَني.. وَلَمْ أَزَلْ طِفلاً
تُوَسِّدِينَهُ يَدَيْكِ يا حَبيبَتي
وَخَدَّكِ الأَسيلْ؟
أَنا أُحِبّ طَيْفَكِ الجميلْ
أَنا بِحاجَةٍ إِلى مُرورِ طَيْفِكِ الجميلْ
فَكَيْفَ تَهْجُرِينَني.. وَلَمْ أَزَلْ مُسْتَمِعًا
تُعَلِّمِينَهُ مَبادِئَ اعْتِناقِ خَصْرِكِ النَّحيلْ؟
أَنا أُحِبّ حُبَّكِ الجميلْ
أَنا بِحاجَةٍ إِلى تِرْياقِ حُبِّكِ الجميلْ
فَكَيْفَ تَحْرِمينَني.. وَلَمْ أَزَلْ مُجْتَهِدًا
تُحَرِّضينَهُ عَلى اشْتِهاءِ عَيْنِكِ الكَحيلْ؟
أَنا مُغامِرٌ يحِبّ مَوْتَهُ الجميلْ
فلا تُذَكِّريهِ أَنَّهُ يُطارِدُ السَّرابَ تارَةً
وَتارَةً يَخْتَرِعُ المستَحيلْ
فَلَيْسَ يَعْرِفُ القَتيلُ قَبْلَ أَنْ يَموتَ
أَنَّهُ هوَ القتيلْ

Comments about قال عفريت من الجن 2

There is no comment submitted by members.


5 out of 5
0 total ratings

Other poems of الفارع

واتا ، مشروع قمعي

واتا
مشروعٌ ' قمعيٌّ ' ضدَّ القمعْ

أدري بأنك أنت قاتلتي

إنِّي أُحِبُّ جُنونَ عَيْنيْكِ اللَّتَيْنِ أَرَاقَتا قَلَقِي
وَأُحِبُّ أَنْ أَبْكي.. وَنَحْنُ مَعًا

الانتظار

صُرَاخٌ.. جُثَّةٌ أُخْرى وَبُلْدوزَرْ
وصوتُ الريحْ

لك الله مساجد الله

مَسَاجِـدَ اللهِ.. نوحـي فـي بَوادينَـا {#spc}واسْتَمْطِري مِنْ هَوانٍ صَدْحَ.. آمينـا
وَأَذِّنِـي فـي مَـواتٍ ليـسَ يوقِظُـهُ{#spc} صَوْتُ الأَذانِ، ولا صَمْـتُ المُصَلِّينـا

النداء الأخير

انْهَضوا
النِّداءُ الأَخيرُ لكمْ

أسرج حصانك أولا

لا تَبْتَئِسْ يا سيِّدي
إِنْ قُلْتُ أَنتَ سِوايَ

Maya Angelou

Phenomenal Woman