KUMARI

Poem By Mona Kareem

I remember you used to look at me,
You used to give me that smile,
It made me forget everything around,
But everything changes,
Like how the sun comes and goes,
Unfortunately you changed,
So I'd to change too.

I'd no choice but to look around,
To look for someone who really needs me,
Who really cares about me,
Who really wants to spend the rest of my life with him,
Who is really desperate 'cause I didn't used to be with him,
So he is going to do his best to let me be his.

I looked a lot until I found that guy,
But it was a shock to me,
When I realized that that guy was you,
You changed alright,
But you still wanted me to be part of your life,
-to be all of your life-.

And that feeling came back up,
When I walked away,
I also realized that........that I can't live without you........
That I only need you........that I'll only be with you.

Comments about KUMARI

well penned Rudy...............best of your best..........like life a circle.........this love ended where t strtd.....good write..........10+++++++ sebastine
It remembered me my first love that teen age feelings wow lovely poem dear
i've read it more than 4 times you desreve not at lease 10+++++++++++
love can be really powerful and at times you just got to let all out 10++
Love can be very powerful...This is a beautiful poem...


Rating Card

5 out of 5
0 total ratings

Other poems of MONA KAREEM

الموت كتمثال

في الثالثة والعشرين من عمرك،
تصلين مع عائلتك الحزينة
وتعتقدين أنك فتاة تذهب للمطارات ولا تسافر.
تجلسين في الطائرة محاطة بجنود سود
ينامون ويحلمون بعراقيين اضطروا لقتلهم.
خلال 16 ساعة، خسرت بلدك للمرة الثانية،
بلداً لا يمكن لأحد أن يحبها.

الجامعة تدفع لك راتباً أقل من الحد الأدنى
لتعلمي أبناءهم عن نساء يتزوجن بشكل تقليدي،
وعن رجال لم يكتشفوا مثليتهم.
تذهبين للفصل كأنك في مقابلة للحصول على فيزا.

DYING LIKE A STATUE

At twenty-three,
you arrive with your sad family,
thinking you're a girl who goes to airports but never travels.
You sit in a plane, surrounded by black soldiers
sleeping and dreaming of Iraqis they had to kill.
In 16 hours, you lost your country for the second time,
a country than no one can love.

The university pays you less than minimum wage
to teach their kids about women getting married traditionally,
and men who haven't discovered their homosexuality.
You go to class as if you were going to a visa interview.

There, you left a life you know is dying like a statue,
and in the middle, there is a life that does not leave Skype,
there are houses fit for rats, boxes, and us.

السعادة

تجلس إلى طاولة الطعام في المطبخ،
طاولة لرجل وامرأة وثلاثة أطفال،
تضع يدها تحت خدها
وتود لو أن أزهار الستارة لم تبهت.

زوجها يعمل كثيراً،
النقود تفعل قليلاً،
والأطفال يريدون من يستمع إلى قصصهم الكاذبة.

تشعر أنها لا يمكنها أن تتكلم مع أحد،
تهرب كل ليلة متنكرة بلباس مهرج
وتسهر مع المارة في الساحة الرئيسية
ليتحدثوا عن أشياء لا تدعي السعادة.

تقول:
'لن أسمح لأحد أن يسرق مني هذا المهرج.'

HAPPINESS

She sits at the kitchen table;
A table for a man, a woman, and three children.
She settles her hand beneath her cheek.
And wishes the flowers on the curtain wouldn't fade.

Her husband works too much,
The money does too little, and the children
Need someone to listen to their lying tales.

She feels she cannot talk to anyone.
She escapes every night, dressed as a clown,
In the main square she spends the night with passers-by
Talking about things unrelated to happiness.

She promises: I shall allow
No one to rob me of this clown.

كوماري

عزيزتي كوماري،
لا أعرف طبعاً إن كان اسمك كوماري أو غيره،
جرت العادة أن يغيروا اسم الخادمة فور وصولها،
تقول لكِ الماما: "اسمك مريم/فاطمة/كوماري/جاندرا'
حتى قبل أن تعطيكِ دراعتك القطنية،
ذاتها التي استخدمتها كوماري التي سبقتك
قبل أن تهرب
وتصبح حرة
محشورة في غرفة واحدة مع ١٠ أخريات
استبدلن الجدران بصور بهتت تحت المكيفات.

يا كوماري،
قد يحدثونك بالإنجليزية ويعطونكِ غرفة لكِ وحدكِ
لكنهم سيلبسونكِ 'يونيفورم' زهري،
فليس على الجارية أن تكون مغرية بعد الآن.

أو قد يحدثونك بالعربية وبلغة الأصابع
تلك التي تعتمد على الإشارات في أحيانٍ
وعلى خدكِ في أحيانٍ أخرى.

لربما ستضطرين لمساعدة الابن
في اكتشاف رغباته الجنسية
أو حتى التضحية
من أجل خيبات الأب الجسدية.
في الحالتين، لا تركضين إلى مركز الشرطة،
من هناك يأتي كل الآباء والأبناء.

كوماري،
عليكِ قص شعركِ بشكل مستمر،
"ماما' قد تغضب ذات يوم وتأخذ ظفيرتك حبلاً في يدها.

اكتبي كل الأغاني التي تحبينها في دفتر،
فلا يمكن إيجاد أي موسيقى منسية هنا.

اغضبي يا كوماري
اشنقي نفسكِ بحبل الغسيل،
استخدمي سكينك خارج حدود الطبخ،
لقني 'الماما' و'البابا' و'البَچه' درساً،
دعيهم يختلقون كل تلك الأساطير
عن آلهتكم التي تطلب منكم في المنام
دماءً خليجية تروي كرش التاريخ.