أما البقاع

أما البقاع فجنة لم تخل من
أهل التقى وخلت من الزهاد
طابت عناصرها فنفحة تربها
عطرية غب السحاب الغادي
واستوفت الحسنين من دعة ومن
خيلاء في الأغوار والأنجاد
من للمشوق بنهلة من زحلة
تشفي المشوق من الجوى المعتاد

by جبران خليل جبران

Other poems of خليل جبران (265)

Comments (0)

There is no comment submitted by members.