سانيت 27

كان جسدي متعباً من السفر
لذلك فقد ألقيت بنفسي على السرير
و ما إن ارتاح جسدي من عناء السفر حتى بدأ عقلي بالعمل
و بدأت رحلة جديدة داخل عقلي
و بالرغم من أنني كنت بعيداً جداً عنك
, فإن فكري كان عندك
و انشغالي بك أبقى عيني مفتوحتين في الظلام
و كنت لا أرى شيئاً
إلا خيالك الذي تمثل لي
لقد كان خيالك كجوهرة نفيسة معلقة في الظلام
و تجلب المسرة إلى الظلمة الموحشة
في النهار يدي تشتاق للمسك
و في الليل تفكري مشغول بك, فكيف أرتاح

by ويليام شكسبير Shakespeare

Comments (8)

Words are emitting love here! Fine!
Love is very much a labyrinth that doesn't always take us where we want to go. We get lost in the beauty of it even when it hurts...Well done
Labyrinths can serve as effective metaphors for a range of powerful emotions. You have beautifully captured the idea of a labyrinth as it pertains to love. Well done
effective poem...I could almost feel it.
Hi! Read through all of your poems. This was by far my favourite. I realised most of your poems followed an 'error then remedy' structure similar to a sonnet. I found Wicked Love a tad too draggy but this was perfect.
See More